قضايا فساد جديدة في الفيفا من إخراج بلاتر

قضايا فساد جديدة في الفيفا


ظهرت كواليس جديدة في قضايا الفساد المتعلقة بالاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" حيث طلب من مكتب المدعي العام السويسري المتابعة المباشرة للتحقيق مع جوزيف بلاتر الرئيس السابق للفيفا في تهم كان القضاء قد أسقطها عنه.

ويواجه بلاتر اتهامات بالجملة في بيع حقوق بث مباريات نسختي كأس العالم لعامي 2010 و2014 لاتحاد الكاريبي مقابل 600 ألف دولار وهو مبلغ يقل كثيرا عن القيمة المستحقة للصفقة وذلك لصداقته بجاك وارنر رئيس الاتحاد وقتها والموقوف عن ممارسة أي نشاط كروي في الوقت الحالي.

وأصدر فيفا بيانًا عن أنه قدم ملاحظات رسمية إلى مكتب المدعي العام في الاتحاد السويسري من اجل استمرار التحقيق فيما يخص أمانة بلاتر بشأن صفقة منح حقوق بث تلفزيوني مثيرة للجدل إلى الاتحاد الكاريبي لكرة القدم.